Advertisements
1 m

وزارة الدفاع تدعو من تبقى من الإرهابيين لتسليم أنفسهم

أفاد بيان لوزارة الدفاع أنه في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل جهود قوات الجيش الوطني الشعبي،

أفاد بيان لوزارة الدفاع أنه في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل جهود قوات الجيش الوطني الشعبي، سّلم، اليوم 17 سبتمبر 2017، الإرهابي الخطير “د. فارس” المدعو “أبو أسامة” نفسه للسلطات العسكرية بالقرب من الميلية، شرق ولاية جيجل بإقليم الناحية العسكرية الخامسة.

وأشار ذات البيان إلى أن الإرهابي الذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 2005، كان بحوزته مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف وثلاثة (03) مخازن ذخيرة مملوءة ونظارة ميدان.

هذا ودعت وزارة الدفاع الوطني مرة أخرى من تبقى من الإرهابيين لاغتنام فرصة الاستفادة من التدابير القانونية السارية، على غرار الكثير ممن سلموا أنفسهم للسلطات الأمنية.

Advertisements
Click to comment

اترك رد

Most Popular

To Top