ميلان الإيطالي مستعد للتضحية بكالينيتش

بهدف التعاقد مع بيلوتي أو أوباميانغ تعرضت سياسة نادي ميلان الإيطالي في سوق الانتقالات الصيفية الأخيرة، لانتقادات لاذعة بسبب فشل العديد من الصفقات الجديدة في التألق حتى الآن هذا الموسم.  يعد الكرواتي نيكولا كالينيتش، واحدًا من أكثر اللاعبين الذين خيبوا آمال جماهير الروسونيري، لعجزه التام عن تسجيل الأهداف منذ بداية الموسم. ووفقًا لصحيفة توتو سبورت، […]

Advertisements

بهدف التعاقد مع بيلوتي أو أوباميانغ

تعرضت سياسة نادي ميلان الإيطالي في سوق الانتقالات الصيفية الأخيرة، لانتقادات لاذعة بسبب فشل العديد من الصفقات الجديدة في التألق حتى الآن هذا الموسم. 

يعد الكرواتي نيكولا كالينيتش، واحدًا من أكثر اللاعبين الذين خيبوا آمال جماهير الروسونيري، لعجزه التام عن تسجيل الأهداف منذ بداية الموسم.
ووفقًا لصحيفة توتو سبورت، فإن بيع كالينيتش قد يكون هو المفتاح، لتوقيع ميلان مع مهاجم كبير في انتقالات جانفي.
ويقال أن المهاجم الكرواتي يحظى باهتمام أندية صينية، ويمكن بيعه لإحداها مقابل 30 إلى 40 مليون يورو في جانفي، حيث يهدف ميلان لاستخدام هذه الأموال في تمويل صفقة كبيرة، للتعاقد إما مع أندريا بيلوتي مهاجم تورينو أو مهاجمه السابق بيير إيمريك أوباميانغ لاعب بوروسيا دورتموند الألماني.
وقد جمد بيلوتي مفاوضات تجديد عقده مع تورينو، بينما الغابوني أوباميانغ يريد مغادرة بوروسيا دورتموند فى أقرب وقت بسبب تزايد مشاكله مع إدارة النادي الأصفر.
وسيمنح بيع كالينيتش إدارة النادي اللومباردي بعض النقود الإضافية، للتوقيع مع أحد المهاجمين على الرغم من أن بيلوتي سيظل هدفًا معقدًا للتوقيع حيث يبلغ الشرط الجزائي في عقده 100 مليون يورو، بينما أوباميانغ ربما يكون هدفًا أسهل حيث يقدر ثمنه بـ60 إلى 70 مليون يورو.

 

م.نورالدين/الوكالات

Advertisements

more recommended stories