ثلاثة أيام غضب في فلسطين

اتخذت الفصائل الفلسطينية، مساء الثلاثاء، قراراً بالإجماع لتنظيم ما وصفوه بثلاثة أيام من الغضب ضد قرار أمريكي مرتقب بالاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي ونقل سفارة الولايات المتحدة إليها.

اتخذت الفصائل الفلسطينية، مساء الثلاثاء، قراراً بالإجماع…

Advertisements
item image

اتخذت الفصائل الفلسطينية، مساء الثلاثاء، قراراً بالإجماع لتنظيم ما وصفوه بثلاثة أيام من الغضب ضد قرار أمريكي مرتقب بالاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي ونقل سفارة الولايات المتحدة إليها.

اتخذت الفصائل الفلسطينية، مساء الثلاثاء، قراراً بالإجماع لتنظيم ما وصفوه بثلاثة أيام من الغضب ضد قرار أمريكي مرتقب بالاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي ونقل سفارة الولايات المتحدة إليها.

 

وحذرت حركتا حماس وفتح من أن التوجه الأمريكي سيعد تجاوزاً لكل الخطوط الحمراء وتحدياً صارخاً للمواثيق الدولية.

ودعت الفصائل شعوب العالم الإسلامي إلى “الانتفاض من أجل القدس” بعد صلاة الجمعة لرفض القرار الأمريكي المرتقب وللاحتجاج عليه

وقال إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحماس، أن التوجه الأمريكي سيعد “استفزازاً كبيراً لمشاعر الأمة العربية والإسلامية، وسيكون بمثابة إطلاق شرارة الغضب الذي ينفجر في وجه الاحتلال”.

وحذر العديد من زعماء الدول العربية والإسلامية وحتى الأوروبية والصين من القرار الأمريكي المرتقب الذي سيغذي التوترات في المنطقة والعالم.

وقال مسؤولون أمريكيون كبار، إن الرئيس دونالد ترامب سيعترف بالقدس عاصمة لـ”إسرائيل”، مساء الأربعاء، ويبدأ إجراءات نقل السفارة الأمريكية إلى هناك.

Advertisements